كل جديد هنا بمنتدانا

كل الجديد عندنا. مواضيع جديده .للمرآه والاسره. والطفل. والبيت.والمجتمع واشياء لم تراها من قبل في عالم الموضه والجمال والمطبخ المصري
لوعندكم افكار جديده شاركونا بأفكاركم

    أبتسامتك بدون أسنان صحيه لاتكون

    شاطر

    آلاء الحرجاوي
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 6
    تاريخ التسجيل : 02/05/2009
    العمر : 27

    أبتسامتك بدون أسنان صحيه لاتكون

    مُساهمة  آلاء الحرجاوي في 2010-04-12, 10:29

    .
    أولا:تفريش الأسنان

    بعد كل وجبة واختيار النوعية الجيدة من الفرشاة واتباع الطريقة الصحيحة في تفريش الأسنان


    تذكر أن تفريش الأسنان بالطريقة الصحيحة يزيل البلاك من على الأسطح الخارجية والداخلية وأسطح المضغ للأسنان
    توضع الفرشاة بزاوية قدرها حوالي خمسة وأربعون درجة عاى سطح السن بالقرب من اللثة ثم حرك الفرشاة الى الأمام والوراء بحركات قصيرة ومتتابعة على جميع أسطح الأسنان العلوية والسفلية وكرر نفس الطريقة لتفريش الأجزاء الداخلية للأسنان وأخيرا الأسطح الماضغة والتي يسهل التصاق بقايا الطعام عليها


    ثانياً:استخدام خيط الأسنان
    يستخدم الخيط السني لازالة فضلات الطعام من بين الأسنان والتي تعجز فرشاة الأسنان من الوصول لها
    استخدام خيط الأسنان يمنع التسوس والتهاب اللثة بين الأسنان لذلك فهو مهم وضروري جدا

    قم بقطع جزء من الخيط حوالي ثماني عشر انشا ثم لف احدى طرفي الخيط على الأصبع الأوسط لاحدى اليدين أما الطرف الأخر فلفه على نفس الأصبع ولكن من اليد الاخرى ثم قم بشد الحبل جيدا وأدخله بين الأسنان برفق حتى لا تؤذي لثتك ثم حرك الخيط الى الأعلى والأسفل ولا تنسى الضروس الخلفية
    قد تلاحظ خروج الدم من اللثة من بين الأسنان فغالبا هذا لا يستمر أكثرمن بضعة أيام تتراوح بين الخمسة الى السبعة أيام أما اذا استمرت الحالة فاننا ننصح بمراجعة طبيب الأسنان للتأكد من عدم الاصابة بمرض اللثة المتقدم





    ثالثاً:اختيار فرشاة الأسنان المناسبة
    سيقوم طبيب الأسنان وأخصائي صحة الفم بمساعدتك لاختيار فرشاة الأسنان المناسبة التي بامكانها ازالة ترسبات البلاك من على اسطح الأسنان ومن دون أن تؤذي لثتك حيث يفضل أن تكون فرشة الأسنان ناعمة ومتوسطة الحجم ذات رؤوس دائرية مصنوعة من النايلون أما بالنسبة للأطفال فيفضل استخدام فرشة أسنان صغيرة الحجم وبنفس المواصفات السابقة الذكر
    ان فرشاة الأسنان المهترأة لا يمكن لها ازالة البلاك من على أسطح الأسنان لذا يجب مراعاة استبدال فرشة الأسنان كلما دعت الضرورة الى ذلك كما هو موضح بالشكل


    رابعاً:الغذاء المتوازن والسليم
    من أجل أسنان قوية البنية يجب تناول الغذاء المتوازن والمتكامل أي الذي يحوي على البروتينات والكربوهيدرات والدهون والمعادن والفيتامينات والفلورايد

    الفلورايد موجود في الماء والشاي والخضروات ومعجون الأسنان

    أما الغذاء الغني بالسكريات والنشويات فانه ينصح بعدم الاكثار منه وأنه في حال تناول السكريات أن يكون ذلك بعد تناول الوجبات الأساسية وأن لا يكون بين الوجبات وذلك حتى لا تكون الأسنان معرضة في كل الأوقات لأضرار المواد الحمضية التي تفرزها البكتيريا نتيجة تحليلها للسكريات مما يؤثر على طبقة المينا محدثا التسوس

    خامساً:زيارة طبيب الأسنان بصفة دورية
    يفضل مراجعة طبيب الأسنان بصفة منتظمة للتأكد من خلو الأسنان من التسوس أو مرض اللثة وأخذ الأشعات اللازمة وللتأكد من عدم تراكم مادة الجير ويقوم طبيب الأسنان باعطاء العلاج الذي يجده مناسبا حسب الحالة وكذلك وضع مادة الفلورايد على الأسنان لحمايتها من التسوس
    الأم الحامل والطفل الرضيع
    يجب على الحامل أن تعتني بأسنانها خلال فترة الحمل والرضاعة لأن الطفل يستمد الكالسيوم اللازم لتكوين عظامه من غذاء الأم مما يؤثر على أسنانها لذا ينصح الحامل بالاكثار من الأغذية الغنية بالكالسيوم مثل الأجبان والحليب والزبادي وغيرها حيث أن أسنان الجنين تتكون في الشهر الثالث من الحمل فان غذاء الحامل مهم لتكون أسنان سليمة وقوية لطفلها
    وتكون المرأة الحامل في هذه الفترة عرضة للتسوس بسبب تغير الهرمونات وزيادة نسبة الحوامض بالفم مما يسرع بعملية التسوس والتهاب اللثة ومن ثم تخلخل الأسنان لذا يفترض على المرأة الحامل زيادة الاهتمام بتفريش أسنانها في تلك الفترة والمداومة على زيارة الطبيب للكشف والاطمئنان على خلو أسنانها من أي تسوس أو التهاب باللثة
    اليك بعض النصائح الهامة من أجل سلامة أسنان أطفالك
    يجب أن تحرصي على النوعية الجيدة من الغذاء التي يتناولها طفلك لأن أسنانه تتأثر بتلك النوعية
    علمي طفلك العادات الصحيحة منذ البداية وتجنبي تعويده على العادات السيئة مثل اضافة السكر الىالحليب وكذلك شرب المشروبات الغازية كالبيبسي والسفن أب وغيرها والاكثار من تناول الحلويات وخصوصا بين الوجبات حيث أنه يفضل في حالة تناول الحلوى أن يكون ذلك مباشرة بعد الوجبة الرئيسية الى جانب عدم تعويد الطفل على أخذ الرضاعة عند النوم لأن ذلك يساعد على التسوس السريع بسبب زيادة نشاط البكتيريا أثناء النوم
    يكون تعويد الطفل على استعمال الفرشاة منذ الشهر الثامن أي منذ بداية ظهور الأسنان
    في المراحل الأولى يجب على الأم تنظيف أسنان طفلها باستخدام قطعة من الشاش المبللة لازالة الرواسب وفضلات الطعام

    ويبدأ التفريش بالفرشاة الناعمة عندما تعجز الأم عن الوصول الى جميع أجزاء السن باستخدام قطعة الشاش على أن تكون كمية معجون الأسنان قليلة جدا حتى لا يبلعها الطفل
    تتكون الأسنان من بداية الثلاثة شهور الأولى من الحمل ويبدأ أول سن بالظهور بين ستة الى ثمانية أشهر بعد الولادة وتكتمل أسنان الطفل في سن سنتين وعدد اسنان الأطفال هو عشرون سنا تدعى الأسنان اللبنية ويبدأ الطفل بتبديل أول سن لبني في عمر ستة الى سبعة سنوات بينما يفقد اخر سن لبني بين عمر الاثنا عشر الى الرابعة عشر
    كذلك يجب على الأم الاهتمام بأسنان طفلها عند دخوله المدرسة حيث الحرص على تعويده على استعمال فرشاة الأسنان ومعجون الأسنان الذي يحوي الفلورايد وكذلك استخدام الخلط السني
    في هذا العمر يفضل أخذ الطبيب لوضع الطبقة الواقية على سطح أول ضرس دائم يظهر في فم الطفل وذلك لحمايته من التسوس كما يستحب المداومة على زيارة طبيب الأسنان بشكل منتظم أي كل ستة أشهر مع المحافظة على اتباع الارشادات والتعليمات الخاصة بالعناية بالأسنان كي تضمني لطفلك باذن الله اسنان سليمة وقوية مدى الحياة

      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-02-23, 18:36